أرشيف

Posts Tagged ‘فقه الدعوة’

13- الميثاق

13 يونيو 2010 تعليق واحد

كل سطر إلى زوال، إلا هذا القرآن فإنه خالد. وكل نتاج عقول البشر في تغير وتبدل دائمين، إلا نتاج عقل يقتبس من مشكاة القرآن. فإنه يقتبس شيئاً من ذلك الخلود والاستقرار والثبات.

فمن ثم تجد وحدة الفهم، ووحدة الوصف والتشخيص والمعالجة تجمع من تكلم في الإسلام ونقد المجتمع، ابتداءً بمن رأى النبي صلى الله عليه وسلم  وانتهاءً بمن آمن به ولم يره في هذا القرن. قراءة المزيد…

Advertisements

12- معادلة يفهمها الرجال

12 يونيو 2010 أضف تعليق

من ظواهر تاريخ الدعاة أنك تجد جمهرتهم العظمى قد عملت وبذلت للدعوة الإسلامية الشيء الكثير بصمت وسكون، وشغلهم الإنغماس في العمل اليومي والتربوي والتجميعي عن تدوين كثير مما تَكَشف لهم من فقه الدعوة الذوقي والتجريبي، وقليل هم أولئك الذين حبوا الدعاة بتدوين وشروح.

قراءة المزيد…

11-راية الخير

10 يونيو 2010 أضف تعليق

يعيش الغرب حالة من الخواء الروحي، والانحدار الجنسي، والتمييز العنصري، والظلم الاستعماري، وهذا في حد ذاته فضيحة كبيرة للحضارة الغربية. وهذه الحالة هي نفسها التي أرهقت المجتمعات الشيوعية.

إن تأملا قصيراً يرينا بوضوح أن شعوب الأمة الإسلامية قد ملت وسئمت ما اقتبسوه لها من مادية الغرب ونظمه، وما فطنوا له فقلدوه من أساليب الإرهاب والتجويع الشيوعي، وأصبحت القلوب والعقول على أتم الاستعداد لمسيرة إياب إلى الإسلام ثانية.

قراءة المزيد…

10- تنسيق وشمول

10 يونيو 2010 أضف تعليق

سَمتَان ما زال الإسلام يعرف بهما. سَمتُ الاستعلاء على المبادئ الأخرى جازماً بضلالها. وسَمتٌ وليد هذا الترفع، يطبعه بالتبرؤ من الأغيار، ومفاصلتهم، وهجر كل صاحب هوى. وفي هذين السَمتَين تعبير عن فطرة التغيير التي طبع الله الإسلام عليها، المتعدية بالتالي إلى طبيعة الحركات الإسلامية. وأمام هذه الفطرة، غدت مناهج المهادنة، والمصالحة والتعايش بين الإسلام والكفر فاشلة.

قراءة المزيد…

4- وجوب الدعوة إلى الله

31 مايو 2010 أضف تعليق

توعد الله سبحانه وتعالى من يصمت ويتخارس ويدع النهي عن المنكر. ووهب الطمأنينة  للناطقين بالحق، الذين يبشرون الناس بالجنة، وبسماحة وعدل الإسلام، وينذرونهم عذاب جهنم. فيرثون النبي صلى الله عليه وسلم، الذي وصفه الله تعالى أن أرسله بشيراً ونذيرا.

قراءة المزيد…

3- الأبرار الهالكون

29 مايو 2010 أضف تعليق

يتأثر تحليل الأحداث وتفسير التاريخ، بالعقيدة أو المرجعية التي يحملها الشخص المحلل أو المفسر. ومن هنا اختلفت التحليلات والتفاسير  اختلافاً واضحاً. وصار المؤمن يرى علاقات بين بعض النتائج والأحداث والأحوال، بينما لا يراها الكافر أو الجاهلي أو الفاسق الذي طبعت على قلبه الشهوات.

قراءة المزيد…

2- كسوف لا غروب

29 مايو 2010 أضف تعليق

يرفض الداعية أن ينصاع لمخططات الكيد اليهودي والصليبي، فيقف يؤذن في الناس، ولكن أكثر الناس نيام. ويرى جلد أصحاب الباطل وتفانيهم لإمرار مخططاتهم، وفي المقابل يرى الداعية السلم غافلاً إلا الذين رحمهم ربهم، وقليل ما هم.

قراءة المزيد…